قطوف دانية من رياض الأدب - العدد 21

الأستاذ : إبراهيم بن عيسى خيرون

قِـيلَ: "خُـذُوا الْـحِـكْـمَـةَ مِـنْ أَفْــوَاهِ الْـمَـجَـانِيـنَ" ـ قِيلَ إِنَّ مَجْنُونًا قَالَ لِمَلِكٍ يَـعِظُهُ: الـدُّنْيَا إِذَا كَسَتْ أَوْكَـسَتْ وَإِذَا حَـلَتْ أَوْحَـلَـتْ، وَإِذَا أَيْـنَـعَـتْ نَـعَـتْ، كَـمْ مِـنْ مَــرِيـضٍ عُــدْنَا فَـمَـا عُـدْنَــا، وَكَـمْ مِـنْ قُـبُـورٍ تُـبْـنَـى وَمَـا تُـبْنَـا وَكَمْ مِنْ مَلِكٍ رُفِعَتْ لَهُ عَلَامَاتٌ، فَلَمَّا عَلَا مَاتَ.

الإثنين 25 جانفي 2016 المزيد

تجارب ميدانية

Pdf أضف تعليقا
مشروع صنع لافتات

التعليم الجيد يكون بالابداع والابداع يأتي بالمحاولة فان نجحت افتخر وان فشلت تعلم من أخطائك

من هذا المنطلق نعرض عليكم أحبتي التجربة التي عاشها تلاميذنا الأحباء من قسمي الثانية ابتدائي ب و ج

مدرسة تاونزة العلمية مع الأستاذ الفاضل حمادة حسان في مشروع صنع لافتات، الموجود في كتابي للغة العربية

الذي حاولنا أن نخلق جوا جديدا للتعليم، منه يستمتع الطالب ومنه يتعلم. فكان لنا مع الأستاذ عرض لطريقة رائعة

لصنع لافتات إبداعية بوسائل بسيطة جدا تمكن التلميذ من اظهار موهبته وعرض أعمال سابقة قام بها

وأمثلة أخرى موجودة في العالم الخارجي والحمد لله كان عملا مميزا جدا وقد أعجب التلاميذ بالفكرة

وانبهروا بالنتائج المتحصل عليها فشكرا وألف شكر للأستاذ الذي ساهم معنا

في تعليم أبنائنا وغرس موهبة جديدة نسأل الله أن تحصد ثمارها في المستقبل.

 

كاتب التقرير: فرطاس محمد

ألبوم صور : "مشروع صنع لافتات"

إضافة تعليق

شاركنا رأيك و مقترحاتك